الباب الخامس في الأحكام، وفيه فصول

     الفصل الأوّل: مقدّمات الفقه

     الفصل الثاني: الطهارة

     الفصل الثالث: الصلاة

     الفصل الرابع: الصوم

     الفصل الخامس: الزكاة

     الفصل السادس: الخمس

     الفصل السابع: الحجّ والمزار

     الفصل الثامن: الجهاد والتقيّة

     الفصل التاسع: النكاح والأولاد

     الفصل العاشر: الطلاق

     الفصل الحادي عشر: الوقوف والصدقات

     الفصل الثاني عشر: الدَين والقرض والضمان

     الفصل الثالث عشر: الوصيّة

     الفصل الرابع عشر: الإجارة

     الفصل الخامس عشر: الشفعة واللقطة

     الفصل السادس عشر: البيع والتجارة

     الفصل السابع عشر: العتق

     الفصل الثامن عشر: الإرث

     الفصل التاسع عشر: الأطعمة والأشربة

     الفصل العشرون: الزيّ والتجمّل

     الفصل الحادي والعشرون: الأيمان والنذر

     الفصل الثاني والعشرون: القضاء والشهادات

     الفصل الثالث والعشرون: الحدود والقصاص والديات

 

 

 

     الباب الخامس في الأحكام

     وهو يشتمل على ثلاثة وعشرين فصلاً

     الفصل الأوّل: مقدّمات الفقه

     وفيه ثلاثة موضوعات

     ) - عرض الأخبار على القرآن

     ١- ابن شعبة الحرّانيّ رحمه الله؛: من عليّ بن محمّد عليهما السـلام ... فلمّا شهد الكتاب بتصديق الخبر

     وهذه الشواهد الأُخر لزم على الأُمّة الإقرار بها ضرورة... فإذا وردت حقائق الأخبار والتمست شواهدها

     من التنزيل، فوجـد لهـا موافقا وعليها دليلاً، كان الاقتداء بها فرضا لا يتعدّاه إلّا أهل العناد... .

     {تحف العقول:  ٤٥۸ س ٥

     يأتي الحديث بتمامه في ج  ٣ رقم ١٠١۹}.

 

 

 

 

     (ب) - كيفيّة العمل بالأحاديث المختلفة

     ١- الصفّار رحمـه الله؛: حدّثنا محمّد بن عيسـى قـال: أقرأنـي داود بن فرقد الفارسـيّ كتابه إلى أبي

     الحسن الثالث عليـه السلام وجوابه بخطّه.

     فقـال: نسألك عن العلم المنقـول إلينا عن آبائك وأجدادك قد اختلفوا علينا فيه، كيف العمل به على اختلافه

     إذا نرد إليك فقد اختلف فيه؟ فكتب عليه السلام وقرأته: ما علمتم أنّه قولنا فالزموه، وما لم تعلموا فردّوه إلينا.

     {بصائر الدرجات:  ٥٤٤ ح ٢٦

     يأتي الحديث بتمامه في ج  ٣ رقم ۸۸١}.

 

 

 

     ٢ - ابن إدريس الحلّيّ رحمه الله؛:... محمّد بن أحمد بن زياد وموسى بن محمّد بن عليّ بن عيسى قـال:

     سألتـه عن العلم المنقـول إلينا عن آبائك وأجدادك صلوات اللّه عليهم قد اختلف علينا فيه ، كيف العمل به

     على اختلافه؟... فكتب عليه السلام:

     ما علمتم أنّه قولنا فالزموه، وما لم تعلموا فردّوه إلينا.

     {السرائر:  ٣/٥۸٤ س ١٦

     يأتي الحديث بتمامه في ج ٣ رقم  ۹۸٢}.

 

 

 

     ) - شرائط مَن يؤخذ عنه معالم الدين

     ١- أبو عمـرو الكشّـيّ رحمـه الله؛:... أحمد بن حاتم بن ماهويه قال: كتبت إليه يعني أبا الحسن الثالث

     عليه السلام: أسأله عمّن آخذ معالم ديني؟... .

     فكتب عليه السلام...: فاصمدا فى دينكما على مسنّ في حبّنا، وكلّ كبير التقدّم فـي أمرنا، فإنّهم{في النسخ:

     مستنّ، ومتين، وكبير في حبّنا}. كافوكما... .

     {رجال الكشّيّ:  ٤ رقم ۷

     يأتي الحديث بتمامه في ج ٣ رقم  ۸٢١}.

 

   

     الفصل الثاني: الطهارة

     وفيه سبعة موضوعات

     (أ) - الأحداث الموجبة للطهارة وكيفيّة تطهيرها

     ١- الشيخ الطوسيّ رحمه الله؛:... داود الصرميّ قال: رأيت أبا الحسن الثالث عليه السلام غير مرّة يبول،

     ويتناول كـوزا صغيرا، ويصبّ الماء عليه من ساعته.

     {تهذيب الأحكام: ١/٣٥ ح ۹٥

     تقدّم الحديث بتمامه في ج ١ رقم ٤۷٤}.

 

 

 

     (ب) - أحكام الخلوة

     حكم من حمل خاتما من أحجار زمزم عند الإستنجاء:

     (١)- الشيخ الطوسيّ رحمه الله؛:أحمد بن محمّد بن عيسى، عن عليّ بن الحسين بن عبد ربّه قال: قلت له:

     ما تقول في الفصّ يتّخذ من أحجار زمـزم{الظاهـر أنّ الضمير راجع إلى الهادي عليه السلام لكونه وكيلاً

     له؛ وذكر الكشّيّ روايته عن الهادي مضمرة ومكاتبة؛ وتوفّـي سنة  ٢٢۹ بالخزيميّة عند انصرافه من مكّة،

     رجال الكشّيّ:  ٥١٠ رقم  ۹۸٤ و ٥١٤ رقم  ۹۹٢ وعدّه الشيخ والبرقيّ من أصحاب الهادي عليه السـلام

     رجال الطوسيّ: ٤١۷ رقم ٥ ورجال البرقيّ:. ٤٥۸}، {في الكافي: حجارة زمرّد} قال عليه السلام: لا بأس

     به ولكن إذا أراد الإستنجاء نزعه.

     {تهذيب الأحكام: ١/٣٥٥ ح ١٠٥۹ عنه وسائل الشيعة: ١/٣٥۹ ح ۹٥٣

     الكافي:  ٣/١۷ ح  ٦ وفيه: محمّد بن يحيى، عن محمّد بن أحمد، عن محمّد بن عيسى، عن عليّ بن الحسين

     بن عبد ربّه. عنه وعن التهذيب، الوافي: ٦/١٢٥ ح ٣۹١٤

     (قطعة منه في) الخاتم}.

 

 

 

     (ج) - نواقض الوضوء

     حكم البلل المشتبه بعد الإستبراء:

     ١-الشيخ الطوسيّ رحمه الله؛:... عن محمّد بن عيسى قال: كتب إليه رجل: هل يجب الوضوء، ممّا خـرج

     من الذكر بعد الاستبراء؟

     فكتب عليه السلام: نعم!.

     {الاستبصار: ١/٤۹ ح ١٣۸

     يأتي الحديث بتمامه في ج  ٣ رقم ١٠٣۸}.

 

 

 

     (د)  - الوضوء

     وفيه ستّ مسائل

     الأولى - النوم على الطهارة:

     ١- السيّد ابن طاووس رحمه الله؛:... عليّ بن موسى الرضا:، يقول: لنا أهل البيت عند نومنا عشر خصال،

     الطهارة،... .

     {فلاح السائل:  ٢۷۹ س ٢٢

     تقدّم الحديث بتمامه في رقم ٥٦٢}.

 

 

 

     الثانية - حكم الوضوء بالماء البارد:

     ١- الشيخ الطوسيّ رحمه الله؛:... كافور الخادم قال: قال لي الإمـام عليّ بن محمّد عليهما السـلام: اترك

     السطل الفلاني في الموضع الفلاني، لأتطهّر منه للصلاة؛... .

     فقال لي: يا ويلك! أما عرفت رسمي، أنّني لا أتطهّر إلّا بماء بارد،... .

     {الأمالي:  ٢۹۸ ح ٥۸۷

     تقدّم الحديث بتمامه في ج ١ رقم ٣۸۹}.

 

 

 

     الثالثة - حكم الإستنشاق والمضمضة عند الوضوء:

     (١)- الشيخ الطوسيّ رحمه الله؛: أخبرني الحسين بن عبيد اللّه، عن أحمد بن محمّد، عن أبيه، عن محمّد بن

     عليّ بن محبوب، عن محمّد بن عيسى، عن الحسن بن راشد قال: قال الفقيه العسكريّ عليه السلام: ليس في

     الغسل ولافي ‏الوضوء مضمضة، ولااستنشاق.

     {الاستبصار: ١/١١۸ ح ٣۹۷ عنه وعن الفقيه، وسائل الشيعة: ١/٤٣١ ح ١١٣٠

     تهذيب الأحكام: ١/١٣١ ح ٣٦١ عنه الوافي:  ٦/٥١٢ ح ٤۸١۹

     (قطعة منه في) المضمضة والإستنشاق عند الغسل (و) لقبه عليه السلام}.

 

 

 

     الرابعة - ما يجزي من الماء في الوضوء:

     (١)- الشيخ الطوسيّ رحمه الله؛: أخبرني الحسين بن عبيد اللّه، عن أحمد بن محمّد بن يحيى، عن أبيه، عن

     محمّد بن أحمد بن يحيى، عن عليّ بن محمّد، عن سليمان بن حفص المروزيّ.

     وأخبرني الشيخ؛ عن أحمد بن محمّد، عن أبيه، عن الصفّار، عن موسـى ابن عمر، عن سليمـان بن حفص

     المروزيّ قال: قـال أبو الحسن عليه السـلام: الغسل {تأتي ترجمته في ج  ٣ رقم ۸۷۷} بصاع من مـاء،

     والوضوء بمدّ من ماء، وصاع النبى صلى الله عليه و آله وسلم خمسة أمداد، والمـدّ مائتان وثمانون درهما،

     والدرهـم ستّة دوانيق، والدانق وزن ستّة حبّات، والحبّة وزن حبّتي شعير من أوساط الحبّ، لا من صغاره،

     ولا من كباره.

     {الاستبصار: ١/١٢١ ح ٤١٠

     عنه وسائل الشيعة:  ١/٤۸٢  س ٣

     تهذيب الأحكام: ١/١٣٥ ح ٣۷٤ بتفات.

     من لا يحضره الفقيه: ١/٢٣ ح  ٦۹ وفيه:عن أبي الحسن موسى بن جعفر عليهما السلام.

     معاني الأخبار:  ٢٤۹ ح  ١ بتفاوت.

     (قطعة منه في) صاع النبيّ (صلى الله عليه و آله وسلم و) ما يجزي من الماء للغسل}.

 

 

 

     الخامسة - حكم المسح على القدمين:

     ١- الشيخ الطوسيّ رحمه الله؛:... أيّوب بن نوح قال: فكتبت إلى أبي‏ الحسن عليه السلام أسأله عن المسح

     على القدمين.

     فقال عليه السلام: الوضوء بالمسح، ولا يجب فيه إلّا ذاك، ومن غسل فلابأس.

     {الاستبصار: ١/٦٥ ح ١۹٥

     يأتي الحديث بتمامه في ج ٣ رقم ۸٥٢}.

 

 

 

     السادسة - حكم الوضوء في غسل الجمعة وغيره من الأغسال:

     ١- الشيخ الطوسيّ رحمه الله؛:... محمّد بن عبد الرحمن الهمدانيّ، كتب إلى أبي ‏الحسن الثالث عليه السلام:

     يسأله عن الوضوء للصلاة في غسل الجمعة.

     فكتب عليه السلام: لا وضوء للصلاة في غسل يوم الجمعة ولا غيره.

     {الاستبصار: ١/١٢٦ ح ٤٣١

     يأتي الحديث بتمامه في ج  ٣ رقم  ۹۸٠}.

 

 

 

     (ه) - الغسل

     وفيه ثمان مسائل

     الأولى - حكم الغسل قبل البول:

     ١- الشيخ الطوسيّ رحمه الله؛:... أحمد بن هلال قال: سألته [أي عليّ بن محمّد عليهما السلام] عن رجل

     اغتسل قبل أن يبول.

     فكتب عليه السلام: إنّ الغسل بعد البول، إلّا أن يكون ناسيا فلا يعيد منه الغسل.

     {الاستبصار: ١/١٢٠ ح ٤٠۷

     يأتي الحديث بتمامه في ج ٣رقم ۸٤٠}.

 

 

 

 

     الثانية - حكم قطرة الدم الذي يخرج بعد غسل الحيض:

     (٢)- محمّد بن يعقوب الكلينيّ رحمه الله؛: عليّ بن محمّد، عن بعض أصحابنا، عن محمّد بن عليّ البصريّ

     قال: سألت أبا الحسن الأخير عليه السلام وقلت له: إنّ ابنة شهاب تقعد أيّام أقرائها، فإذا هي اغتسلت رأت

     القطرة بعد القطرة؟

     قال: فقال عليه السـلام: مرها فلتقم بأصل الحائط كما يقوم الكلب، ثمّ تأمر امرأة فلتغمز بين وركيها غمزا

     شديدا، فإنّه إنّما هـو شي‏ء يبقى في الرحم يقال له:{الورك بالفتح والكسر ككتف: ما فـوق الفخذ، مؤنّثة.

     مجمع البحرين: (٥/٢۹۷ ورك)}. الإراقة، وإنّه سيخرج كلّه، ثمّ قال: لا تخبروهنّ بهـذا وشبهه وذروهنّ

     وعلّتهنّ القذرة. قال: ففعلت بالمرأة الذي قال فانقطع عنها فما عاد إليها الدم حتّى ماتت.

     {الكافي: ٣/۸١ ح  ٦ عنه وسائل الشيعة: ٢/٣١٠ ح  ٢٢١٦ والوافي: ٦/٥٠٠ ح ٤۷۸۹}.

 

 

 

     الثالثة - حكم عرق الجنابة:

     ١- ابن شهر آشـوب رحمه الله؛:... قال عليّ بن مهزيار: وردت العسكر وأنا شاكّ في الإمامـة، فرأيت

     السلطان قد خرج إلى الصيد في يوم من الربيع... وعلى أبي الحسن عليه السلام لبّاد،... .

     قال عليه السلام: إن كان عرق الجنب في الثوب وجنابته من حرام، لايجوز الصـلاة فيه وإن كانت جنابته

     من حلال، فلابأس،... .

     {المناقب: ٤/٤١٣ س ٢١

     تقدّم الحديث بتمامه في ج  ١ رقم ٣٢٢}.

 

 

 

     الرابعة - حكم المضمضة والإستنشاق عند الغسل:

     ١- الشيخ الطوسـيّ رحمـه الله؛:... الحسن بن راشـد قال: قال الفقيه ‏العسكريّ عليه السـلام: ليس في

     الغسل... مضمضة، ولا استنشاق.

     {الاستبصار: ١/١١۸ ح ٣۹۷

     تقدّم الحديث بتمامه في رقم  ٦٠٢}.

 

 

     الخامسة - ما يجزي من الماء للغسل:

     ١- الشيخ الطوسـيّ رحمـه الله؛:... سليمان بن حفص المروزيّ قال: قال أبوالحسن عليه السـلام: الغسل

     بصاع من ماء،... .

     {الاستبصار: ١/١٢١ ح ٤١٠

     الحديث بتمامه في رقم ٦٠٣}.

 

 

 

     السادسة - غسل مسّ الميّت:

     ١- الشيخ الطوسـيّ رحمـه الله؛:... القاسم الصيقل قال: كتبت إليه: جعلت فداك، هل اغتسل أميرالمؤمنين

     صلوات اللّه عليه حين غسّل رسول اللّه صلى الله عليه و آله وسلم عند موته؟

     فأجابه عليه السـلام: النبيّ صلـى الله عليه وآله وسلم طاهر مطهّر، ولكن أمير المؤمنين عليه السـلام فعل

     وجرت به السنّة.

     {تهذيب الأحكام: ١/١٠۷ ح ٢۸١

     يأتي الحديث بتمامه في ج  ٣ قم ۹٥٣}.

 

 

 

     السابعة - غسل الزيارة:

     ١- ابن قولويـه القمّيّ رحمـه الله؛:... عليّ بن جعفر الهمانيّ قال: سمعت عليّ بن محمّد العسكريّ عليهما

     السـلام يقول: من خـرج من بيته يريد زيارة الحسين عليه السـلام فصار إلى الفرات فاغتسل منه كتب من

     المفلحين....

     {كامل الزيارات:  ٣٤٤ ح ٥۸٢

     يأتي الحديث بتمامه في رقم ٦٦٤}.

 

 

 

     ٢- ابن قولويه القمّيّ رحمه الله؛:... محمّد بن عيسى بن عبيد، عمّن ذكره، عن أبي الحسن عليـه السـلام:

     قال: إذا أردت زيارة موسى بن جعفر و محمّد بن عليّ: فاغتسل، و تنظّف، والبس ثوبيك الطاهرين،... .

     {كامل الزيارات: ٥٠٢ ح ۷۸٤

     يأتي الحديث بتمامه في رقم ٦٦۸}.

 

 

 

     ٣- الشيخ الصدوق رحمه الله؛:... الصقر بن دلف قال: سمعت سيّدي عليّ بن محمّد بن عليّ الرضا عليهما

     السلام يقول: من كانت له إلى اللّه تبارك وتعالى حاجة، فليزر قبر جدّي الرضا عليه السـلام بطوس وهو

     على غسل،... .

     {الأمالي:  ٤۷١ ح ١٢

     تقدّم الحديث بتمامه في رقم ٥۷٣}.

 

 

 

     ٤- الشيخ الصدوق رحمه الله؛:... موسى بن عبد اللّه النخعيّ قال: قلت لعليّ ابن محمّد بن عليّ بن موسى

     بن جعفر بن محمّد بن عليّ بن الحسين بن عليّ ابن أبي طالب:، علّمني يا ابن رسـول اللّه قولاً أقوله بليغا

     كامـلاً إذا زرت واحدا منكم... فقال عليه السـلام: إذا صرت إلى الباب فقف واشهد الشهادتين وأنت على

     غسل،... .

     {من لا يحضره الفقيه: ٢/٣۷٠ ح ١٦٢٥

     يأتي الحديث بتمامه في رقم ٦٥۹}.

 

 

 

     الثامنة - غسل قضاء الحاجة:

     ١- الشيخ الطوسيّ رحمه الله؛: روى يعقوب بن يزيد الكاتب الأنباريّ، عن أبي ‏الحسن الثالث عليه السـلام

     قال: إذا كانت لك حاجة مهمّة،... اغتسل في الجمعة في أوّل النهار،... .

     {مصباح المتهجّد:  ٣٤٢ س ١٢

     يأتي الحديث بتمامه في رقم ۷١۸}.

 

 

 

     (و) - التكفين والتحنيط

     وفيه مسألتان

     الأولى - حكم المسك والبخور للميّت:

     (١) - الشيخ الصدوق رحمـه الله؛: وسئل أبو الحسن الثالث عليه السـلام هـل يقرب إلى الميّت المسك،

     والبخور؟ قال عليه السلام: نعم.

     {من لا يحضره الفقيـه: ١/۹٣ ح ٤٢٦ عنه وسائل الشيعـة: ٣/١۹ ح  ٢۹١٢ والبحار: ۷۸/٣١١ س ١٠

     أشار إلى مضمونه، والوافي:  ٢٤/٣٦۸ ح ٢٤٢٢٣}.

 

 

 

     الثانية - حكم تكفين الميّت في ثياب تعمل من القزّ والقطن:

     (٢)- الشيخ الصدوق رحمـه الله؛: وسئل أبو الحسن الثالث عليه السـلام عن ثياب تعمل بالبصرة على عمل

     العصب اليمانيّ من قزّ، وقطن، هل يصلح أن {في المصباح العصب كفلس: برد يصبغ غزله ثمّ ينسج، وحكي

     عن السهيلي: إنّه صبغ لا ينبت إلّا باليمن. مجمع البحـرين: (١٢٢/٢  عصب)}. يكفن فيها الموتى؟ فقال عليه

     السـلام: إذا كـان القطن أكثر من القزّ، فلا بأس.

     {من لا يحضره الفقيه:  ١/۹٠ ح ٤١٥ عنه الوافي:  ٢٤/٣۷۸ ح ٢٤٢٥۸

     تهذيب الأحكام: ١/٤٣٥ ح ١٣۹٦ وفيه: محمّد بن أحمد، عن محمّد بن عيسى، عن الحسن بن راشد قال: سألته.

     الاستبصار:  ١/٢١١ ح ۷٤٤

     الكافي:  ٣/١٤۹ ح  ١٢ وفيه: الحسين بن راشد. عنه وعن التهذيب والاستبصار والفقيه، وسائل الشيعة: ٣/٤٥

     ح ٢۹۸٦}.

 

الصفحة السابقة

الفهرست

الصفحة التالية