(ه’) المستحقّين لزكاة الفطرة

     وفيه ثلاث مسائل

     الأولى - حكم دفع زكاة الفطرة إلى غير المؤمن:

     ١-  الشيخ الطوسـيّ رحمـه الله؛:... محمّد بن عيسى قال: كتب إليه إبراهيم بن عقبة يسأله عن الفطرة...

     وهل يجوز إعطاؤها غير مؤمن؟

     فكتب عليه السلام إليه:... لا ينبغي لك أن تعطي زكاتك إلاّ مؤمنا.

     {تهذيب الأحكام: ٤/۸۷ ح ٢٥۷

     يأتي الحديث بتمامه في ج ٣ رقم  ۸٠٥}.

 

 

 

     الثانية - حكم إعطاء جميع فطرة العيال إلى مستحقّ واحد:

     ١- الشيخ الصدوق رحمه الله؛:... عليّ بن بلال قال: كتبت إلى الطيّب العسكريّ عليه السـلام: هل يجوز

     أن يعطي الفطرة عن عيال الرجل وهم عشرة أقلّ أو أكثر، رجلاً محتاجا موافقا؟ فكتب عليه السـلام: نعم!

     افعل ذلك.

     {من لا يحضره الفقيه: ٢/١١٦ ح ٥٠١

     يأتي الحديث بتمامه في ج ٣رقم ۹٠٠}.

 

 

 

     الثالثة - حكم نقل الفطرة من بلد إلى بلد آخر:

     ١- الشيخ الطوسيّ رحمه الله؛:... عليّ بن بلال قال: كتبت إليه: هل يجوز أن يكون الرجل في بلدة، ورجل

     من إخوانه في بلدة أُخرى يحتاج أن يوجّه له فطرة أم لا؟

     فكتب عليه السلام: تقسم الفطرة على من حضرها، ولا توجّه ذلك، إلى بلدة أُخرى وإن لم تجد موافقا.

     {تهذيب الأحكام:  ٤/۸۸ ح ٢٥۸

     يأتي الحديث بتمامه في ج  ٣ رقم  ۹٠٣}.

 

 

 

     الفصل السادس: الخمس

     وفيه موضوعان

     ) - ما يجب فيه الخمس وما لايجب

     وفيه ثلاث مسائل

     الأولى - خمس ما يفضل عن مؤونة السنة:

     ١- محمّد بن يعقـوب الكلينيّ رحمـه الله؛:... إبراهيم بن محمّد الهمدانيّ قال: كتبت إلى أبي الحسن عليه

     السـلام: أقرأني عليّ بن مهزيار كتاب أبيك عليه السـلام فيما أوجبه على أصحاب الضياع نصف السدس

     بعد المؤونـة، وأنّه ليس على من لم تقم ضيعته بمؤونته نصف السدس، ولا غير ذلك؛ فاختلف من قبلنا في

     ذلك.

     فقالوا: يجب على الضياع الخمس بعد المؤونة، مؤونة الضيعة وخراجها، لامؤونة الرجل وعياله.

     فكتب عليه السلام: بعد مؤونته ومؤونة عياله، [وبعد] خراج السلطان.

     {الكافي: ١/٥٤۷ ح ٢٤

     يأتي الحديث بتمامه في ج  ٣ رقم ۸١٠}.  

 

 

 

     ٢- العيّاشيّ رحمه الله؛: عن إبراهيم بن محمّد قال: كتبت إلى أبي الحسن الثالث عليه السـلام: أسأله عمّا

     يجب في الضياع، فكتب عليه السلام: الخمس بعد المؤونة.

     قال:... فكتبت إليه: إنّك قلت: الخمس بعد المؤونة، وإنّ أصحابنا اختلفوا في ‏المؤونة.

     فكتب عليه السلام: الخمس بعد ما يأخذ السلطان وبعد مؤونة الرجل وعياله.

     {تفسير العيّاشيّ: ٢/٦٣ ح ٦١ يأتي الحديث بتمامه في ج ٣ رقم  ۸٠۸}.

 

 

 

     ٣ - الشيخ الطوسـيّ رحمـه الله؛: [بإسناده عن] عليّ بن مهزيار قال: قال لي أبوعليّ بن راشد: قلت له:

     أمرتني بالقيام بأمـرك وأخـذ حقّك، فأعلمت{تقدّمت ترجمته في رقم ٦٥٠} مواليك ذلك، فقال لي بعضهم:

     وأيّ شي‏ء حقّه؟! فلم أدر ما أجيبه به.

     فقال عليه السلام: يجب عليهم الخمس.

     فقلت: في أيّ شي‏ء؟ فقال عليه السلام: في أمتعتهم، وضياعهم، والتاجر عليه، والصانع بيده، وذلك إذا أمكنهم

     بعد مؤونتهم.

     {الاستبصار: ٢/٥٥ ح  ١۸٢ عنه وعن التهذيب، وسائل الشيعة: ۹/٥٠٠ ح  ١٢٥۸١

     تهذيب الأحكام: ٤/١٢٣ ح ٣٥٣ عنه الوافي: ١٠/٣٢٢ ح ۹٦٤٠ والبرهان: ٢/۸٦ ح ٢٥}.

 

 

 

     ٤- الشيخ الطوسـيّ رحمه الله؛:... محمّد بن عليّ بن شجـاع النيسابوريّ، أنّه سـأل أبا الحسن الثالث عليه

     السـلام عن رجل أصاب من ضيعته من الحنطة مائة كرّ مايزكّى، فأخذ منه العشر عشرة أكرار، وذهب منه

     بسبب عمارة الضيعـة ثلاثون كرّا ، وبقي في يده ستّون كرّا ما الذي يجب لك من ذلك؟ وهل يجب لأصحابه

     من ذلك عليه شي‏ء؟

     فوقّع عليه السلام: لي منه الخمس ممّا يفضل من مؤونته.

     {تهذيب الأحكام: ٤/١٦ ح ٣۹ تقدّم الحديث بتمامه في رقم ٦٤٢}.

 

 

 

     الثانية - خمس الأرباح بعد مؤونة السنة:

     ١- محمّد بن يعقـوب الكلينيّ رحمـه الله؛:... أحمد بن محمّد بن عيسـى بن يزيد قال: كتبت:... تعلّمني ما

     الفائدة؟ وما حدّها؟ رأيك - أبقـاك اللّه تعالـى- أن تمنّ ببيان ذلك، لكيلا أكون مقيما على حرام لا صلاة لي

     ولا صوم.

     فكتب عليه السلام: الفائدة ممّا يفيد إليك في تجارة من ربحها، وحرث بعد الغرام أو جائزة.

     {الكافي: ١/٥٤٥ ح ١٢

     يأتي الحديث بتمامه في ج ٣ رقم ۸٣٤}.

 

 

 

     الثالثة - حكم الخمس فيما بذل للحجّ:

     ١- محمّد بن يعقـوب الكلينيّ رحمـه الله؛:... عليّ بن مهزيار قال: كتبت إليه: ياسيّدي! رجل دفع إليه مال

     يحجّ به... .

     فكتب عليه السلام: ليس عليه الخمس.

     {الكافي: ١/٥٤۷ ح ٢٢

     يأتي الحديث بتمامه في ج ٣ رقم  ۹٣۷}.

 

 

 

     (ب) - وجوب إيصال الخمس إلى الإمام عليه السلام

     ١- أبو عمرو الكشّيّ رحمه الله؛:... عن إبراهيم بن محمّد الهمدانيّ قال: وكتب عليه السـلام إليّ: قد وصل

     الحساب تقبّل اللّه منك، ورضي عنهم... .

     {رجال الكشّيّ:  ٦١١ رقم  ١١٣٦

     يأتي الحديث بتمامه مع ترجمة الراوي في ج  ٣ رقم ۸١٣}.

 

 

 

     ٢ - البحرانيّ رحمه الله؛:... أحمـد بن داود القمّيّ، ومحمّد بن عبد اللّه الطلحيّ، قالا: حملنا مالاً اجتمـع

     من خمس، ونذر ،... من قمّ ومايليها، فخرجنا نريد سيّدنا أبا الحسن عليّ بن محمّد عليه السـلام فلمّا صرنا

     إلى دسكـرة الملك، تلقّانا رجـل راكب... وقال: يا أحمد بن داود ومحمّد بن عبد اللّه الطلحيّ! معي رسالة

     إليكما... من سيّدكما أبي الحسن عليّ بن محمّد عليهما السلام يقول لكما: أنا راحل إلى اللّه في هـذه الليلة،

     فأقيما مكانكما حتّى يأتيكما أمر ابني أبي محمّد الحسن عليه السلام... .

     {مدينة المعاجز: ۷/٥٢٦ ح ٢٥١١

     يأتي الحديث بتمامه في ج  ٣ رقم  ۸٣٢}.

 

 

 

    ٣- الحافـظ رجب البرسـيّ رحمه الله: محمّد بن داود القمّيّ، ومحمّد الطلحيّ قال: حملنا مالاً من خمس،

     و... اجتمعت في قمّ وبلادها وخرجنا نريد بها سيّدنا أباالحسن الهادي عليه السلام فجاءنا رسوله في الطريق

     أن ارجعوا فليس هـذا وقت الوصول إلينا، فرجعنا إلى قمّ وأحرزنا ما كان عندنا، فجاءنا أمره بعد أيّام، أن

     قد أنفذنا إليكم إبلاً غبراء ، فاحملوا عليها ما عندكم، وخلّوا سبيلها، فحملناها، وأودعناها للّه، فلمّا كا من قابل

     قدمنا عليه.

      قال عليه السلام: انظروا إلى ما حملتم إلينا، فنظرنا فإذا المنايح كما هي.

     {مشارق أنوار اليقين: ١٠٠ س ١

     تقدّم الحديث بتمامه في ج ١ رقم  ٣٤٢}.

  

 

     الفصل السابع: الحجّ والمزار

     وفيه أحد عشر موضوعا

     ) - آداب الحجّ

     وداع الإمام عليه السلام للحجّ:

     ١- ابن شهر آشـوب رحمـه الله؛: داود بن القاسم الجعفريّ قال: دخلت عليه [أي أبي الحسن الهادي عليه

     السلام] بسرّ من رأى وأنا أُريد الحجّ لأُودّعه،... .

     {المناقب: ٤/٤٠۹ س ٥

     تقدّم الحديث بتمامه في ج ١ رقم ٣۹١}.

 

 

 

     (ب) - وجوب الحجّ وشرائطه

     وفيه مسألتان

     الأولى - الإستطاعة:

     ١- ابن شعبـة الحرّانـيّ رحمـه الله؛: من علـيّ بن محمّد عليهما السـلام... أوجب [اللّه عزّوجلّ] على

     ذي اليسار الحجّ... لما ملّكه من استطاعة ذلك، ولم ‏يوجب علـى الفقير... والحجّ؛ قوله: (وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ

     حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً)....

     {تحف العقول:  ٤٥۸ س ٥

     يأتي الحديث بتمامه في ج  ٣ رقم  ١٠١۹}.

 

 

 

     الثانية - حكم حجّ السكران:

     ١- الشيخ الطوسـيّ رحمه الله؛:... أبي عليّ بن راشد قال: كتبت إليه، أسأله عن رجل محرم سكر وشهد

     المناسك وهو سكران، أيتمّ حجّه على سكره؟

     فكتب عليه السلام: لا يتمّ حجّه.

     {تهذيب الأحكام: ٥/٢۹٦ ح ١٠٠٢

     يأتي الحديث بتمامه في ج ٣ رقم  ۸٦٤}.

 

 

 

 

     ) - النيابة في الحجّ

     وفيه ثلاث مسائل

     الأولى - حكم من مات في الطريق وأوصى بحجّة:

     (١)- ابن إدريس الحلّـيّ رحمـه الله؛: أحمد بن محمّد قال: حدّثني عدّة من أصحابنا قال: قلنا لأبي الحسن

     عليه السلام في السنة الثانية من موت أبي‏ جعفر عليه السلام: إنّ رجلاً مـات في الطريق وأوصـى بحجّة

     و ما بقي فهو لك، فاختلف أصحابنا وقال بعضهم: يحجّ عنه من الوقت، فهو أوفر للشي‏ء أن يبقي عليه.

     وقال بعضهم: يحجّ عنه من حيث مات.

      فقال عليه السلام: يحجّ عنه من حيث مات

     {السرائر:  ٣/٥۸١ س ١٥ عنه وسائل الشيعة: ١١/١٦۹ ح  ١٤٥٤٦ والبحار: ۹٦/١١٦ ح  ۸}.

 

 

 

     الثانية - حكم إستنابة الصرورة مع وجوب الحجّ عليه:

     ١-الشيخ الطوسـيّ رحمه الله؛:... إبراهيم بن عقبة قال: كتبت إليه: أسأله عن رجـل حجّ عن ‏صرورة لم

     يحجّ قطّ، أيجزي كـلّ واحد منهما تلك الحجّة عن حجّة الإسـلام، أم لا؟ بيّن لي ذلك يا سيّدي! إن‏شاء اللّه.

     فكتب عليه السلام: لايجزي ذلك.

     {تهذيب الأحكام: ٥/٤١١ ح  ١٤٣٠

     يأتي الحديث بتمامه في ج ٣ رقم  ۸٠٦}.

 

 

 

     الثالثة - حكم النيابة في الحجّ عن المخالف:

     ١- محمّد بن يعقـوب الكلينيّ رحمه الله؛:... عليّ بن مهزيار قال: كتبت إليه: الرجل يحجّ عن الناصب، هل

    عليه إثمٌ إذا حجّ عن الناصب؟

     وهل ينفع ذلك الناصب أم لا؟

     فكتب عليه السلام: لايحجّ عن الناصب ولايحجّ به.

     {الكافي:  ٤/٣٠۹ ح ٢

     يأتي الحديث بتمامه في ج  ٣ رقم ۹٣۹}.

 

 

 

     (د) - الإحرام

     إحرام المتمتّع بالحجّ في غير يوم التروية:

     ١- الشيخ الطوسيّ رحمه الله؛:... محمّد بن سرو قال: كتبت إلى أبي الحسن الثالث عليه السلام: ما تقول

     في رجل يتمتّع بالعمرة إلى الحجّ وافى غداة عرفة ، وخرج الناس من منـى إلى عرفات، عمرته قائمـة

     أو ذهبت منه؟ إلى أيّ وقت عمرته قائمة إذا كان متمتّعا بالعمرة إلى الحجّ، فلم يواف يوم التروية ولا ليلة

     التروية فكيف يصنع؟

     فوقّع عليه السلام: ساعة يدخل مكّة إن‏شاء اللّه يطوف، ويصلّي ركعتين، ويسعى ويقصّر، ويحرم بحجّته،

     ويمضي إلى الموقف ويفيض مع الإمام.

     {الاستبصار: ٢/٢٤۷ ح  ۸٦٥

     يأتي الحديث بتمامه في ج ٣ رقم ۹۷۸}.

 

 

 

     (ه’) - تروك الإحرام

     حكم شرب المحرم من قِربة اُتّخذت من جلود الصيد:

     (١)- محمّد بن يعقـوب الكلينيّ رحمه الله؛: محمّد بن يحيى، عن أحمد بن محمّد، عن عليّ بن مهزيار قال:

     سألت الرجل عن المحرم يشرب الماء من {قال العلّامة المجلسيّ: والمراد بالرجل: الجواد أو الهادي عليهما

     السلام واحتمال الرضا عليه السلام بعيد ، وإن كان راويا لـه أيضا لبعد التعبير عنه عليـه السـلام بهـذا

     الوجـه. مـرآة العقول: ١۷/٣۹٦} قربة أو سقّاء اتّخذ من جلود الصيد، هل يجوز ذلك أم لا؟

     فقال عليه السلام: يشرب من جلودها.

     {الكافي: ٤/٣۹۷ ح  ۹ عنه وسائل الشيعة: ١٢/٤٣٠ ح  ١٦٦۹٢}.

 

 

 

 

     ) - كفّارات الإحرام

     وفيه ثلاث مسائل

     الأولى - كفّارة حمل لحم الصيد للمحرم:

     (١)- الشيـخ الطوسـيّ رحمـه الله؛: محمّد بن أحمد بن يحيى، عن إبراهيم بن مهزيار، عن عليّ بن مهزيار

     قال: سألته عن المحـرم معـه لحم من لحـوم {تأتي ترجمته في ج ٣ رقم  ۹٢۷} الصيد في زاده، هل ‏يجوز

     أن يكون معه ولا يأكله، ويدخله مكّة وهو محرم، فإذا أحلّ أكله؟

     فقال عليه السلام: نعم! إذا لم يكن صاده.

     {تهذيب الأحكام: ٥/٣۸٥ ح  ١٣٤٥ عنه وسائل الشيعة: ١٣/۷٤ ح ١۷٢٦٥}.

 

 

 

     الثانية - كفّارة التظليل:

     (١)- محمّد بن يعقـوب الكلينيّ رحمه الله؛: محمّد بن يحيى، عمّن ذكره، عن أبي عليّ بن راشد قال: سألته

     عن محرم ظلّل في عمرته.

     {تقدّمت ترجمته في رقم ٦٥٠} قال عليه السـلام: يجب عليه دم. قال: وإن خرج إلى مكّة وظلّل وجب عليه

     أيضا دم لعمرته ودم لحجّته.

     {الكافي: ٤/٣٥٢ ح ١٤ عنه وسائل الشيعة: ١٣/١٥۷ ح ١۷٤۷١ والوافي: ١٢/٦٠۷ ح ١٢۷١٢}.

 

 

 

     ٢ - الشيخ الطوسيّ رحمه الله؛: محمّد بن الحسن الصفّار، عن محمّد ابن‏عيسى، عن أبي عليّ بن راشد قال:

     قلت له عليه السلام: جعلت فداك، إنّه {تقدّمت ترجمته في رقم ٦٥٠} يشتدّ عليّ كشف الظـلال في الإحرام؛

     لأنّي محرور تشتدّ عليّ الشمس.

     {الحرّة والحرارة: العطش، و قيل: شدّته. لسان العرب: (٤/١۷۸ حرر)}. فقال عليه السلام: ظلّل وأرق دما.

     فقلت له: دما أو دمين؟ قال عليه السـلام: للعمرة. قلت: إنّا نحرم بالعمـرة وندخل مكّة، فنحلّ فنحرم بالحجّ؟

     قال عليه السلام: فأرق دمين.

     {تهذيب الأحكام: ٥/٣١١ ح ١٠٦۷ عنه وسائل الشيعة: ١٣/١٥٦ ح ١۷٤۷٠ والوافي: ١٢/٦٠۷ ح ١٢۷١٣}.

 

 

 

     الثالثة - كفّارة التظليل للمحرم المضطرّ:

     ١- الشيخ الطوسيّ رحمه الله؛:... عليّ بن محمّد قال: كتبت إليه: المحـرم هـل يظلّل على نفسه إذا آذته

     الشمس أو المطر، أو كـان مريضا أم لا؟ فإن ظلّل هل عليه الفداء أم لا؟ فكتب عليه السـلام: يظلّل على

     نفسه ويهريق الدم إن‏شاء اللّه.

     {الاستبصار:  ٢/١۸٦ ح ٦٢٣

     يأتي الحديث بتمامه في ج  ٣ رقم ۹٣١}.

 

 

 

 

     (ز)  - فضل المقام عند بيت اللّه

     ١-الشيخ الطوسـيّ رحمـه الله؛: عليّ بن مهزيار قال: سألت أبا الحسن عليه السـلام: المقام أفضل بمكّة؟

     أو الخروج إلى بعض الأمصار؟

     فكتب عليه السلام: المقام عند بيت اللّه أفضل.

     {تهذيب الأحكام: ٥/٤۷٦ ح ١٦۸١

     يأتي الحديث بتمامه في ج  ٣ رقم ۹٤٦}.

 

 

 

 

     (ح) - الطواف

     وفيه ثلاث مسائل

     الأولى - حكم طواف البيت:

     ١- محمّد بن يعقوب الكلينيّ رحمه الله؛:... أحمد بن محمّد قال: قال أبوالحسن عليه السلام في قـول اللّه

     عزّ وجلّ: (وَلْيَطَّوَّفُواْ بِالْبَيْتِ الْعَتِيقِ).

     قال عليه السلام: طواف الفريضة، طواف النساء.

     {الكافي: ٤/٥١٢ ح ١

     يأتي الحديث بتمامه في رقم  ۷١١}.

 

 

 

     الثانية - حكم طواف النساء وصلاته في الحجّ:

     (١)-الشيخ الطوسـيّ رحمه الله؛: محمّد بن الحسن الصفّار، عن محمّد بن عيسى، عن سليمان بن حفص

     المروزيّ، عن الفقيه عليه السلام قال: إذا حجّ الرجل فدخل مكّة، متمتّعا، وطاف بالبيت، وصلّـى ركعتين

     خلف مقام إبراهيم عليه السلام وسعـى بين الصفا والمروة، فقد حلّ له كلّ شي‏ء ما خلا النساء، لأنّ عليه

     لتحلّة النساء طوافا وصلاة.

     {الاستبصار:  ٢/٢٤٤ ح ۸٥٣

     تهذيب الأحكام: ٥/١٦٢ ح  ٥٤٤

     عنه وعن الاستبصار، وسائل الشيعة: ١٣/٤٤٤ ح ١۸١۷٦}.

 

 

 

     الثالثة - حكم طواف النساء في العمرة المبتولة:

     ١ - محمّد بن يعقوب الكلينيّ رحمه الله؛:... محمّد بن عيسى قال: كتب أبوالقاسم مخلّد بن موسى الرازيّ إلى

     الرجـل عليه السـلام يسأله عن العمرة المبتولة، هل على صاحبها طواف النساء، والعمرة التي يتمتّع بها إلى

     الحجّ؟

     فكتب عليه السـلام: أمّا العمرة المبتولة فعلى صاحبها طواف النساء، وأمّا التي يتمتّع بها إلى الحجّ فليس على

     صاحبها طواف النساء.

     {الكافي:  ٤/٥٣۸ ح ۹

     يأتي الحديث بتمامه في ج  ٣ رقم ١٠٠٤}.

 

 

 

 

     (ط) - النفر

     حكم النفر من مكّة:

     ١- محمّد بن يعقـوب الكلينيّ رحمه الله؛:... أيّوب بن نوح قال: كتبت إليه: إنّ أصحابنا قد اختلفوا علينا،

     فقال بعضهم: إنّ النفر يوم الأخير بعد الزوال... .

     فكتب عليه السـلام: أما علمت أنّ رسـول اللّه صلى الله عليه و آله وسلم صلّى الظهر والعصر بمكّـة،

     ولا يكون ذلك إلّا وقد نفر قبل الزوال.

     {الكافي: ٤/٥٢١ ح ۸

     يأتي الحديث بتمامه في ج ٣ رقم  ۸٤۷}.

 

 

 

     (ى) - حكم من مات بعرفات أو منى

     ١- الشيخ الطوسيّ رحمه الله؛:... عليّ بن سليمان قال: كتبت إلى أبي ‏الحسن عليه السلام أسأله عن الميّت

     يمـوت بمنى أو بعرفات- الوهم منّي- يدفن بعرفات أو ينقل إلى الحرم وأيّهما أفضل؟ فكتب عليه السـلام:

     يحمل إلى الحرم فيدفن فهو أفضل.

     {تهذيب الأحكام:  ٥/٤٦٥ ح ١٦٢٤

     يأتي الحديث بتمامه في ج  ٣ رقم  ۹١۷}.

 

 

 

      (ك) - الهَدي

      حكم التضحية بالجاموس:

      ١- الشيخ الطوسيّ رحمـه الله؛:... عليّ بن الريّان بن الصلت، عن أبي الحسن الثالث عليه السـلام قال:

      كتبت إليه أسأله عن الجاموس، عن كم يجزي في الأضحية؟

      فجاء الجواب: إن كان ذكرا فعن واحد، وإن كانت أُنثى، فعن سبعة.

      {الاستبصار: ٢/٢٦۷ ح ۹٤٦}.

      يأتي الحديث بتمامه في ج ٣، رقم ٣١۹}.

 

 

الصفحة السابقة

الفهرست

الصفحة التالية